كل الكائنات تحبك أيها الانسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

كل الكائنات تحبك أيها الانسان

مُساهمة من طرف آمنة في الثلاثاء أغسطس 17, 2010 11:50 pm

يحكى ان سيدنا سليمان عيه السلام كان جالساعلى الشاطئ، فإذا نملة تمر إلى جانبه تحمل حبة قمح، فنظر إليها وهي تقترب من الشاطئ، لتخرج إليها ضفدعة تفتح فاها، ختى تلج تلك النملة ، وتغطسا في عمق البحر بقي سيدنا سليمان متعجبا من الأمر وهو يستفسر، وهناك مكث ساعات طوال ينتظر خروجها، فلما خرجت الضفدعة فتحت فاها وخرجت النملة من دون حبة القمح، فاستوقفها سيدنا سليمان وسألها عن الحال؟
فاجابت بأن تلك الضفدعة قد سخرها الله لها حتى تساعدها في إيصال الطعام للدودة العمياء التي خلقها الله في جوف صخرة في عمق البحر، وتوصلها الضفدعة حتى لا تبتل فإذا وصلتا إلى الصخرة تضع فاها على الصخرة وتدخل النملة لتطعم الدودة وتخرج.
فسألها سليمان: وهل سمعت لها من تسبيحة؟
قالت: نعم سمعتها تقول: "اللهم يامن لاتنساني برزقك في هذه اللجة، لا تنسى عبادك المؤمنين برحمتك." ياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااسبحان الله
أسأل الله الكريم، رب العرش العظيم أن نكون أهلا لهذا الحب ، أرجوكم طلب خااااااااص لا تنسو مجاهد النشيد Crying or Very sad "أبو راتب" Crying or Very sad الله يفك أسره آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمين
أحب الله

آمنة
مشرف

عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 17/08/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى